أكد المتحدث الإعلامي لجماعة الإخوان المسلمين أحمد عاصم أن الظلم والفساد والاستبداد التي تعيشها بعض المجتمعات هي أوبئة أشد فتكًا من “كورونا”، مشددا على ضرورة الحجر على المستبدين بدلا من حظر المجتمعات والدول.

وقال في تغريدة له على الموقع الرسمي للجماعة (إخوان أون لاين): “الظلم والفساد والاستبداد، أوبئة أشد فتكًا من “كورونا”.. يموت بحجر المصاب وهم ينتعشون بحبس البشر، ينتهي في أيام وهم تزيدهم الأيام وباء.. إلا أن الحجر على المستبدين اليوم أهم بكثير من حظر المجتمعات والدول، المستبدون وكورونا كلاهما قاتل”.

من جانبها غردت المتحدثة الإعلامية لجماعة الإخوان المسلمين إيمان محمود‎ قائلةً: “في هذه الليالي المباركة.. نتضرع الله فهو (العفو) أن يعفو عن تقصيرنا ويعفو عن أسرانا المعتقلين في سجون الظلم فعفوه عنا هو عين الفرج.. وهو (المنتقم) أن يُرينا في الظالمين آيات نقمته ويشفي صدرونا بهلاكهم وقطع دابرهم.. آمين”.

Facebook Comments