كتب حسن الإسكندراني:

روى أحد النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعى، الاثنين، موقفًا يكشف مدى جهل العسكر والسعى فى تدمير مصر خاصة ملف السياحة.

وأضاف الناشط -رفض ذكر اسمه- تحت عنوان "حدث بالفعل"، عشان تنشيط السياحة فى مصر قررت جمعية هولندية بتحب مصر عمل سباق للسيارات اللى بتمشي بالطاقة الشمسية في الغردقة، ليكون الأول من نوعه فى الشرق الأوسط.. على ألا تتكلف مصر أى شيء نهائيا.

وأضاف، المهم أرسلوا 16 سيارة على مصر لـ16 فريقا من 8 دول، هم هولندا، وألمانيا، وإيطاليا، وفرنسا، واليابان، والإمارات، والمغرب، وتركيا وبعتوا حكام من 7 دول هم أستراليا وجنوب إفريقيا وكندا وأمريكا وإيطاليا وهولندا واليابان.

وتابع: كان من المقرر أن يستمر السباق لمدة 5 أيام فى اليوم الأول، يبدأ من سوما باى حتى رأس شقير شمال الغردقة، ثم العودة لسوما باى، فى اليوم الثانى ينطلق السباق من سوما باى فى طريقة لمرسى علم ثم العودة لسوما باى، واليوم الثالث كمثل الأول والرابع كمثل الثالث، واليوم الخامس يكون يوما ترفيهيا، حيث ينطلق المشاركون فى جولة سياحية للأقصر، وفى نهايته إلى القاهرة على أن يكون الحفل الختامى تحت سفح الهرم.

وكشف أن رجالة الجمارك، قاموا بإزالة اللاسلكى الموجود فى العربيات بدعوى إجراءات أمنية، ولم يعترض الأجانب، بل قاموا بالأغرب من ذلك للسماح فقط بدخول 3 عربات من الـ16 سيارة عشان بقية المواتير معلهاش رقم مدموغ. واختتم حديثه، طبعا السباق اتلغى وقرروا إقامته في دبي!

Facebook Comments