كتبت- رانيا قناوي:   يواصل حملة الماجستير والدكتوراه، غدًا الأحد، تظاهراتهم للبحث عن حقهم في التعيين بالمؤسسات الإدارية في الدولة، رغم ما عانوه من اعتراضات أمنية خلال تنظيمهم الوقفات الاحتجاجية، سواء أمام مجلسي الوزراء والنواب أو نقابة الصحفيين.    وينظم حملة الماجستير والدكتوراه غدًا، الوقفة الاحتجاجية العاشرة أمام وزارة البحث العلمي؛ للمطالبة بإصدار قرار تعيين بعد إلزام مجلس الوزراء لها بإجراء حصر للدفعة على مستوى محافظات الجمهورية.   وأكد سيد عبد الرازق، منسق ائتلاف حملة الماجستير, خلال تصريحات صحفية، اليوم السبت، تقديم مذكرة إلى برلمان العسكر لسرعة خروج قرار بالتعيين.    وأضاف عبد الرازق، أن تعيين حملة الماجستير يستند إلى الدستور والقانون, من خلال المواد 23 و66 والمادة 53 التي تنص على كفالة الدولة للبحث العلمي بميزانية تقدر بـ1% وتتزايد بالمزايدات العالمية.    وأشار إلى أن مجلس الوزراء عقد جلسة بتاريخ 5 ديسمبر 2012، وأصدر بها قرار تعيين أوائل الخريجين وحملة الماجستير, إضافة إلى الكتاب الدوري الصادر عن جهاز التنظيم والإدارة رقم 116 بتاريخ 17 يناير 2013 والخاص بإجبار الدولة تعيين حملة الدكتوراه.    وفي سياق متصل قالت عبير سالم، عضو بالائتلاف, إن وزارة البحث العلمي تماطل في قرار تعيين الدفعة، والتي تم حصر لـ300 فقط منها على مستوى الجمهورية.    واستنكرت ما أسمته تلاعبًا بين الوزارة ومجلس الوزراء في تأخر إصدار قرار لتشغيل أصحاب المؤهلات العلمية العليا في الجهات الحكومية والخاصة بالدولة.  

Facebook Comments