قال الخبير الإستراتيجى اللواء أركان حر ب متقاعد الدكتور عادل سليمان، إن قرار الرئيس المعين المستشار عدلى منصور، بترقية الفريق أول عبد الفتاح السيسى إلى رتبة المشير، يأتى فى إطار مجاملة السيسى لكى يحصل على أعلى رتبة بالجيش قبل أن يختم حياته العسكرية ويترشح للرئاسة.

وأضاف سليمان، مدير المنتدى الاستراتيجي، فى مداخلة هاتفية لـ"الجزيرة مباشر مصر"، أن رتبة مشير بالجيش المصرى لا ترتبط بخوض معارك محددة أو مواقع محددة، لافتا إلى أن المشير محمد حسين طنطاوى رُقِىَّ من رتبة اللواء لرتبة المشير مرة واحدة، ولم يحصل على فريق ثم فريق أول.

ونفى سليمان ارتباط الحصول والترقى لرتبة المشير بالمشاركة فى أحد العمليات للجيش المصرى، مؤكدا أن هذه الشروط تطبق فى الجيوش العالمية فمثلا رتبة "فيلد مارشال" لا تمنح إلا للقادة الذين يشاركون فى معارك عالمية فى منصب قائد للجيش.

وأشار إلى أن المجلس العسكرى سوف يمنح المشير عبد الفتاح السيسى إجازة للترشح للرئاسة، وفى حال فوزه بالرئاسة يستقيل من منصبه كوزير للدفاع، وإذا لم يوفق يعود لخدمته بالجيش فى نفس المنصب الذى كان يشغله.

Facebook Comments