أعلنت مصادر إعلامية موالية للانقلاب مقتل 4 معتقلين سياسيين محكوم عليهم بالإعدام أثناء محاولة هروب من سجن طرة ومقتل ضابطين وشرطي.

حيث نشرت صحف مصرية نقلا عن مصادر أمنية، بأن أربعة من المحكوم عليهم بالإعدام والمودعين بحجز الإعدام بسجن طرة، حاولوا الهروب من داخل السجن، صباح اليوم الأربعاء.

وقال المصادر –لس منها مصدر محايد- إن قوة التأمين تصدت لهم، ما أسفر عن استشهاد ضابطين وفرد شرطة ومصرع المحكوم عليهم الأربعة وهم؛ السيد السيد عطا محمد، وعمار الشحات محمد السيد، ومديح رمضان حسن علاء الدين، وحسن زكريا معتمد مرسي.
والثلاثة الأول منهم على ذمة قضية "كتائب أنصار الشريعة"، وكنية السيد السيد عطا محمد مرسى، (أبوعمر)، ومديح رمضان حسن علاء الدين، واسمه الحركى (عماد)، وعمار الشحات محمد السيد إبراهيم سبحة، واسمه الحركي (خالد).
أما المعتقل الذي تم اغتياله رابعا حسن زكريا معتمد مرسي، فهو منتم لتنظيم الدولة ومتهم "كذئب منفرد" بالتخطيط لاستهداف الأقباط وذبح الطبيب ثروت جورجى داخل عيادته بمنطقة الساحل في سبتمبر 2017.
واعتبر هيثم أبو خليل أن الخبر لا يزال محتواه مزاعم.. ومنها مزاعم وفاة اثنين من ضباط الشرطة وفرد شرطة أثناء منعهم من الهرب.
ويدعم وجهة نظر أبو خليل أنه إلى الآن لمن تعلن أسماء الضباطين والشرطي الذين أعلنت صحف الانقلاب قتلهم، ما يشي برأي نشطاء على التواصل بلغز في عملية الاغتيال التي دأبت عليها داخلية الانقلاب.  

Facebook Comments