متحديًا الانقلاب.. الدولار يقفز لـ9.55 جنيهات

- ‎فيتقارير

عاود الدولار الارتفاع مرة أخرى أمام الجنيه، فى السوق السوداء، اليوم الأحد، متحديًا سياسات الإنقلاب الفاشلة ليسجل 9.35 جنيهات للشراء، و9.55 جنيهات للبيع، مقارنة بـ9 جنيهات للشراء و9.15 جنيهات للبيع، الطرف البائع والمشترى شركات الصرافة فى نهاية الأسبوع الماضي، بارتفاع قدره نحو 35 قرشًا.

 

وبحسب اليوم السابع، الموالية للانقلاب فقد أوضحت المصادر أن السعر يختلف قليلًا حسب حجم المبلغ المباع أو المطلوب، بعد فترة استقرار في السعر المنخفض والمقارب للسعر في البنوك، وذلك عقب الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي المصري الأسبوع الماضي، وأدت لخسائر كبيرة للمضاربين على العملة الخضراء، وسط امتناع شركات الصرافة عن البيع باستثناء العملاء المعروفين لدى الشركات، ترقبًا لتطورات الأوضاع في سوق الصرف خلال الفترة المقبلة.

 

وأضافت المصادر أنه خلال الأسبوع الماضي تم خفض قيمة الجنيه أمام الدولار بنحو 112 قرشًا يوم الإثنين الماضي، ورفع قيمته مرة أخرى بنحو 7 قروش الأربعاء الماضى، ما يعني أن قيمة الخفض خلال الأسبوع الماضي بلغت 105 قروش، وهي أعلى معدل لخفض العملة المحلية في تاريخ سوق الصرف المصرية.