“القرة داغى” يدين استهداف العلماء السنة في العراق

- ‎فيعربي ودولي

أدان الدكتور علي القره داغي -أمين عام الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين- في تصريح له اليوم الأحد، استهداف الأئمة والخطباء المسلمين السنة في البصرة، وغيرها على يد ميليشيات طائفية.


ووصف الهجوم الذي وقع الخميس الماضى، بمناطق البصرة وأبو الخصيب، والزبير بالعراق، والذى أسفر عن وقوع عشرات العلماء جميعهم من أهل السنة، بالسافر والخطير.

 

ودعا القره داغى -في بيانه- جميع فصائل العراق إلى التوحد لمواجهة جميع المشاريع الخارجية التي لم ولن تريد الخير للعراق، مشدداً أنه لا يمكن التصدي لها إلا بتوحيد الجهود الوطنية والابتعاد عن إثارة الفتن الطائفية والنعرات القبلية التي لن تزيد العراق إلا تمزقاً وتفتتاً وضياعاً كما دعا فى بيانه المرجعيات الدينية إلى القيام بدورها في حفظ النفس العراقية والقيام بالدور الديني الأساسي للعلماء في التصدي للفتن وليس السكوت عنها أو تجاهها.