يشارك أكثر من ألفى ضابط، ومجند، وأكثر من 30 سيارة مدرعة ومصفحة تابعة للجيش وشرطة الانقلاب في تأمين الجلسة الثالثة لمحاكمة الرئيس محمد مرسي، اليوم السبت، في القضية المعروفة إعلاميا بـ "أحداث قصر الاتحادية"، وذلك بأكاديمية الشرطة، شرقي القاهرة، بحسب مصدر أمني.
وأفاد مراسل الأناضول بان المدرعات اصطفت في محيط الأكاديمية، وسط انتشار مكثف لجنود الأمن المركزي (قوات لمكافحة الشغب تابعة لوزارة الداخلية)، التي فرضت طوقا حول مقر المحاكمة، ومنعت الاقتراب لمسافة 2 كم منها إلا لمن يحمل تصريح بالدخول، وقامت بتفتيش السيارات التي تمر بشكل دقيق.
وتعقد، اليوم، وقائع الجلسة الثالثة من محاكمة مرسي و14 آخرين، بتهمة التحريض على قتل متظاهرين أمام قصر الاتحادية الرئاسي، شرقي القاهرة.
 

Facebook Comments