واقع أليم يعيشه ربع المجتمع المصرى فى عهد سفاح مصر المنقلب عبد الفتاح السيسى، فأحدث تقرير نشر من الأمانة العامة للصحة النفسية التابعة لوزارة الصحة بحكومة الانقلاب، تكشف أن هناك 25 مليون مصرى يعانون من اضطرابات نفسيه جراء عدد من المشاكل والأمور التى تمر بها البلاد منذ سبع سنوات.
سبق وأن قدّر محمود الوصيفي، أستاذ الطب النفسي بجامعة المنصورة، عدد المصابين بالاكتئاب والأمراض النفسية في مصر بنحو 25 مليون شخص تقريبا. وقال الوصيفي، إن نحو 25% من السكان الذي يبلغ عددهم نحو 100 مليون نسمة، يعانون من أمراض نفسية.
وأضاف أن ثلث هؤلاء المرضى يتم علاجهم بسرعة، ولا يصابون به مجددا، والثلث الثاني يصابون به بشكل متكرر على فترات زمنية مختلفة، والثلث الأخير يكون الاكتئاب مزمنا. وأوضح أن كل الأشخاص يصابون بالحزن، وهذا طبيعي، لكن إذا استمر هذا الحزن لمدة تتجاوز الأسبوعين، مصحوبا في اضطرابات في النوم، والشهية للطعام، فهذا يعني الإصابة بالاكتئاب.
كان تقرير رسمى صادر عن الأمانة العامة للصحة النفسية بوزارة الصحة بحكومة الانقلاب، قد كشف عن ارتفاع عدد المرضى النفسيين المترددين على المستشفيات التابعة لـ”الأمانة” خلال العام الماضى، مقارنة بالأعوام السابقة. وقال التقرير الصادر مؤخراً، إن عدد المرضى الذين ترددوا على مستشفيات وزارة الصحة بلغ 516 ألف حالة فى العيادات النفسية، إضافة إلى 74 ألف مريض ترددوا على عيادات علاج الإدمان، فى 2016م. وأضاف التقرير، أن إجمالى المرضى المترددين على نفس العيادات النفسية خلال عام 2015 بلغ 472 ألفاً، وفى عام 2014 كان 444 ألفا و650 مريضاً.
وحلت فئة المراهقين (13- 18 سنة) بمقدمة المترددين على العيادات النفسية بواقع 371 ألفا و775 مريضا، يليهم الأطفال حتى 12 عاما بـ31 ألفا و249 مريضا، ثم البالغون بإجمالى 27 ألفا، وأخيراً المسنون من 61 عاماً فأكثر بإجمالى 14 ألف مريض.
وأشار التقرير إلى أن إجمالى عدد المرضى الجدد الذين تم تسجيلهم لأول مرة بالعيادات النفسية والإدمان خلال العام الماضى 78 ألفا و156 مريضا، والأطفال 9676 طفلاً لـ”النفسية”، بينما الأطفال الجدد من متعاطى المخدرات والمترددين على العيادات 374 حالة.
ووفقا لما كشفته دراسة أجريت بالتعاون بين الأمانة العامة للأمراض النفسية بوزارة الصحة، ومنظمة الصحة العالمية، على أكثر من 7400 مواطن ممن تتراوح أعمارهم 18 عامًا فأكثر، في 10محافظات، هي القاهرة والجيزة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط وسوهاج وقنا والأقصر وأسوان، جاء انتشار الأمراض النفسية بنسبة 16.4% في الصعيد مقارنة بـ 18.5% في القاهرة و16.9% لمحافظات الوجه البحري.
ويعد “الاكتئاب” أول مرحلة من مراحل المرض النفسي، ويقسم إلى درجات، وربما يصل الأمر ببعض الحالات المصابة باكتئاب مزمن، إلى الانتحار في بعض الأحيان. ثم يأتي الإحباط في المركز الثاني من بين الأمراض النفسية الأكثر انتشارًا بين المصريين، حيث يعد من الأمراض التي غالبًا ما ينتج عنها مضاعفات لها خطورتها على المستويين النفسي والاجتماعي، كونه حالة من التأزم النفسي.

Facebook Comments