أكد إبراهيم منير، نائب المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الوفاء الكامل لكرم الضيافة والالتزام بواجباتها واحترام كل القوانين والنظم والأعراف وعدم المساس باستقرار وأمن تركيا.

ووجه منير، في البيان الذي أصدره أمس، الشكر والتقدير للرموز التركية الكريمة التي اتسع صدرها لسماع آلام الذين وجدوا الأمن والأمان على هذه الأرض الطيبة وشعبها صاحب التاريخ العريق والمشهود له بالتعامل الكريم مع من يستغيث به بعد الله سبحانه وتعالى.

يأتي ذلك ردا على الزيارة التي قام بها رئيس مجلس إدارة "اتحاد الجمعيات المصرية" الذي يضم ممثلي عدة قوى سياسية مصرية، منهم جماعة الإخوان المسلمين، للعاصمة التركية في 21 إبريل 2021، والتقى خلالها مع بعض المؤسسات التركية المجتمعية لتوضيح أحوال ومتطلبات المصريين في تركيا.

نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ….

بالإشارة إلى الزيارة التي قام بها رئيس مجلس إدارة " إتحاد الجمعيات المصرية " ( يضم ممثلي عدة قوى سياسية مصرية – ومنهم جماعة الإخوان المسلمين – ممن استقبلتهم تركيا كلاجئين سياسيين ) للعاصمة التركية "أنقرة " في 21 إبريل 2021م، بهدف الالتقاء مع بعض المؤسسات التركية المجتمعية ، لتوضيح أحوال ومتطلبات المصريين اللاجئين إلي تركيا.

فإننا نتقدم بكامل الشكر والتقدير للرموز التركية الكريمة التي اتسع صدرها لسماع آلام الذين وجدوا الأمن والأمان على هذه الأرض الطيبة وشعبها صاحب التاريخ العريق والمشهود له بالتعامل الكريم مع من يستغيث به بعد الله سبحانه وتعالى .

وبهذه المناسبة فإننا ومع واجب الاعتراف بالفضل لأصحاب الفضل / تركيا ؛ رئيسًا وحكومةً وشعبًا، نؤكد باسم جماعة "الإخوان المسلمون " الوفاء الكامل لكرم الضيافة والالتزام بواجباتها واحترام كل القوانين والنظم والأعراف وعدم المساس باستقرار وأمن هذا البلد .

وفي هذه الأيام المباركة فإننا نسأل الله سبحانه وتعالى أن يرفع عن الأمة والإنسانية كلها ما حل بها من بلاء .

والله أكبر ولله الحمد

إبراهيم منير

نائب المرشد العام لجماعة "الاخوان المسلمون"

السبت19 رمضان 1442هـ- ١ مايو 2021م

Facebook Comments