نقطة سوداء سجلها النشطاء والمراقبون عبر مواقع التواصل الاجتماعي على فيلم "أصحاب ولا أعز" الذي عُرض فعليا في بعض سينمات الإمارات، وأُعيد توزيعه على شبكة "نتفليكس" داخل بعض الدول العربية، ومنها مصر، ليعيد تذكير المصريين بإباحيته غير المعتادة بفترة سابقة من التاريخ الفني المصري الذي روج للإباحية بشكل واسع من خلال التصوير في لبنان.

واعترف نقاد الفيلم والمدافعون عنه بأنه يدخل في إطار السينما غير النظيفة فمحتواه الذي يعرض علاقات جنسية يروج للفاحشة بشكل عصري، فضلا عن ترويجه قبول "الشذاذ" الذين يرفضهم المجتمع.
فأبرز هؤلاء النقاد طارق الشناوي والذي يتفرد له مساحات على الفضائيات والصحف، ويرى أن الممثل العظيم لازم يعمل كل الأدوار ومفيش حاجة اسمها السينما النظيفة، بحسب ما نقلت عنه مواقع.
طارق الشناوي كان ضيفا دائما لمهرجان دبي السينمائي، على مدى سنواته قبل أن تهبط لعنات الأزمة المالية بسبب كورونا وانخفاض أسعار النفط عليه وإلغائه، ولكنها لم توقف محاولات استمالة الشباب العربي لكل التابوهات مثل التطبيع والجنس.
الشناوي جزم أن بعض الذين انتقدوا الفيلم لم يشاهدوه أصلا، والهجوم عليه ضرب تحت الحزام.
أما الناقد سلامة عبدالحميد فقال عبر فيسبوك: "مسخرة على الهامش، ‏فيه ناس ضد فيلم أصحاب ولا أعز ، لكنهم بيدافعوا عن شخص منى زكي، ومعتبرين الفيلم غلطة منها، تقولش فاتن حمامة ، ‏وفيه كمان ناس بتطالب أحمد حلمي يفهّم منى زكي مراته أن تقديم أفلام من هذا النوع عيب، لأنه مش مقبول مجتمعيا ، المسخرة الأكبر أن موقع إيجي بيست اللي هو أصلا حرامي أفلام، قرر حذف الفيلم حفاظا على أخلاق المجتمع".

أصحاب ولا دياثة
أما حساب حلم الجنوبي @BE_GA_AD_78 فكتب عن "#أصحاب_ولا_دياثة " واعتبره "نكسة 30 يونيو".
 

#اصحاب_ولا_دياثه
ما هو إلا امتداد لأفلام ما بعد نكسة 67
والافلام الإباحية بقيادة المنضلات ناهد شريف
نادية يسري… الخ
نعيش نكسة 30 سونيا

— حلم الجنوبى☝️ (@BE_GA_AD_78) January 23, 2022

 

أضاف نبض مصر  @do999dy3 "منتظرين إيه من محمد حفظي منتج فيلم ريش و فيلم اشتباك غير إنه ينتج الفيلم المقزز ده أصحاب ولا أعز،  ثم إزاي أحمد حلمي سمح لمراته إنها تشترك في هذا الفيلم ؟  ومنى زكي ماخافتش علي بنتها لما تشوفها بالجرأة دي، طب ووزيرة الثقافة موقفها إيه ؟  رحم الله زمن القيم والمبادئ والأخلاق".

الفيلم الجرئ
وساخرا قال عز النجار (Ezz Elnaggar) عبر فيسبوك إن "الفيلم يحمل رسالة نبيلة وهي التسامح و يروج لقيمة إنسانية رائعة ، وهي التعايش، ولكن التسامح و التعايش مع إيه ؟ التسامح و التعايش مع كل كبيرة و رذيلة حرمها الله ونهانا عنها.
وأوضح محتويات الفيلم الجامد جدا فنيا ، والذي  نجح في جذب الأنظار و فرض نفسه على الناس فقال "خمرة و اختلاط و دياثة و زنا و خيانة و عقوق الوالدين و لواط فضلا عن أقوال تقتل الحياء، هذه هي الأفعال المحرمة التي يدعونا الفيلم و مؤلفه و مخرجه و ممثلوه للتسامح و التعايش معها".

أبطال الدياثة

أبطال الفيلم بحسب النجار حسب الترقيم على الصورة.

الأول رجل ديوث لا يغار على عرضه يعلم أن بنته تزني، وأن زوجته تخونه و يتسامح و يتعايش.

والثانية زوجته التي تخونه مع صديقه المتزوج من صديقتها، و المعترضة على ارتكاب ابنتهما للزنا.

و الثالثة سكيّرة تخون زوجها خيانة نظرية و خفيفة في علاقه على الفيس بوك لتشعر بأنوثتها .

و الرابع زوجها الذي يخونها مع أخرى و يدافع بكل شهامة عن صديقه الشاذ، و يتحمل في سبيل ذلك كم كبير من الإهانة و الاحتقار من الجميع .

والخامس يخون زوجته مع زوجة صديقه الأول، و يخون الاثنين مع واحدة ثالثة تحمل منه.

و السادسة زوجته التي لا تخونه، ولكنها فقط على علاقة بعشيقها السابق حتى بعد زواجها لتساعده على حل مشاكله العاطفية و الجنسية.

أما السابع فهو شهيد الفيلم و قديسه الذي لا يخون ولا يجرح أحدا، ولكنه يعيش معاناته في صمت لا لعيب فيه كونه شاذا، ولكن لعيب في المحيطين به لعدم تسامحهم و عدم قدرتهم على التقبل و التعايش، و في نهاية الفيلم يطلب منه الجميع أن يحضر عشيقه الشاذ في المرة القادمة حتى يتم دمجه في الشلة .

هذا هو فيلم أصحاب ولا أعز، و هؤلاء هم أبطاله و هذه هي رسالته و رسالتهم لنا، و هذا ما يتقاضون عليه الملايين و يصبحوا من أجله نجوما في المجتمع و مشاهير.

قال تعالى " إن الذين يحبون أن تشيع الفاحشة في الذين آمنوا لهم عذاب أليم في الدنيا والآخرة ".

إن الإنسان سليم الفطرة صحيح الدين و العقيده يفرح لتوبة أو موت أحد المفسدين لما في ذلك من توقف لفساده، فهل إذا ماتت منى زكي الآن هي أو غيرها من الممثلين هل سيخرج علينا من يقول لا شماته في الموت و اذكروا محاسن موتاكم ؟

كان الفن يدس السم في العسل لينخر مثل السوس في أخلاق المجتمع حتى أصبح اليوم يقدمه لنا بكل وقاحه وبلا خجل ، والله وحده المستعان على إفسادهم، فكم من بيوت خربت و كم من ذمم وأخلاق فسدت و كم من انحرافات و محرمات ارتكبت بسبب الأفلام و المسلسلات وما يقدم فيها من إفساد مصروف عليه ببذخ و مقدم بجودة و إتقان!

ترويج ضخم
ولفتت تقارير إلى أن الفيلم يعرض في ١٩٠ دولة مترجما إلى 31 لغة ومدبلجا إلى 3 لغات، وتدور أحداثه حول سبعة أصدقاء يجتمعون على العشاء، ويقررون أن يلعبوا لعبة، حيث يضع الجميع هواتفهم المحمولة على طاولة العشاء، بشرط أن تكون كل الرسائل أو المكالمات الجديدة على مرأى ومسمع من الجميع، وسرعان ما تتحول اللعبة التي كانت في البداية ممتعة وشيقة إلى وابل من الفضائح والأسرار التي لم يكن يعرف عنها أحد بمن فيهم أقرب الأصدقاء.
 

فيه أب عربي بسمح لبنته تمارس الجنس عادي، وعادل كرم بسمح لمرته تحكي مع صديقها وتنصحه بأمور جنسية ومنى زكي بتحكي مع رجال عن ملابسها الداخلية وزوجها تقبل الموضوع بروح رياضية بعد ما عرف انه بس بتحكي شات بدون ما تقابلهم على الواقع.. الفيلم ما اله علاقة بالعرب أبدًا! #أصحاب_ولا_أعز pic.twitter.com/ywtFKAPCZs

— Randa Ahmed (@Rimas_Rosa) January 22, 2022

 

 

Facebook Comments