تداول روّاد مواقع التواصل الاجتماعي عددا من الأعمال الفنية، التي تناقش قضايا الرأي العام في مصر والعالم العربي. في التقرير التالي نرصد أبرز تلك الإبداعات:

الفن مش عن

بث الفنان الساخر عبد الله الشريف حلقة جديدة من برنامجه الأسبوعي على موقع "يوتيوب" بعنوان “الفن مش عن”. تطرق خلالها إلى تاريخ الحكم العسكري في مصر بعد عام 1952 وكيف فرض سيطرته على الفن والفنانين، وتقريب الفنانين أصحاب الولاءات واضطهاد آخرين لرفضهم التعاون مع النظام.

وأشار الشريف إلى الفنان محمد فوزي الذي منعت أغانيه من البث وتعرض لخسائر طائلة بسبب تحريض النظام شركات الإنتاج الفني ضده، وكذلك تأميم شركاته الخاصة وإفلاسها، بل وامتد الانتقام إلى رفض الطلب الذي تقدم به للعلاج على نفقة الدولة بعد مرضه، حتى وفاته عام 1966 عن 48 عاما.

وأوضح الشريف أن السيسي يسير على خطى عبدالناصر في اضطهاد الفنانين والإعلاميين المعارضين بتحريض شركات الإنتاج على عدم التعامل معهم أو بوقف برامجهم.

وأعلن الشريف عن مفاجأة من العيار الثقيل بعد حصوله على سيناريو فيلم “السرب” الذي أنتجته شركة سينرجي المملوكة للمخابرات.

اصلب طولك

كما عرض الفنان الساخر تامر جمال الشهير بعطوة كنانة حلقة جديدة من برنامجه الأسبوعي "عيد شو"، على موقع "يوتيوب" بعنوان “اصلب طولك”. وتطرق خلال الحلقة إلى تصريحات قائد الانقلاب العسكري عبدالفتاح السيسي حول الزيادة السكانية وأنها سبب فشل خطة الإصلاح الاقتصادي، على حد زعمه.

وسخر جمال من مطالبة السيسي للمصريين بإنجاب "أقل من طل" في الوقت الذي لديه 4 أبناء.

الغشيم

بدوره بث الفنان الساخر محمد باكوس حلقة جديدة من برنامجه الأسبوعي "مع باكوس" على موقع "يوتيوب" بعنوان “الغشيم”.

واستعرض باكوس خلال الحلقة أزمة الإعلامي الانقلابي تامر أمين، وإساءته للصعايدة زاعما أنهم يرسلون بناتهم للعمل خادمات في بيوت أهل القاهرة لمساعدتهم في الإنفاق على الأسرة. وهي التصريحات التي اضطر للاعتذار عنها عقب الجوم الذي تعرض له كما قرر المجلس الأعلى للإعلام في مصر، منعه من الظهور في وسائل الإعلام لمدة شهرين عقابا له ولامتصاص الغضب الجماهيري.

Facebook Comments