#مقاطعة_المنتجات_الإماراتية يتصدر “تويتر”..ومغردون: واجب وطني

- ‎فيسوشيال

تداول ناشطون على نطاق واسع هاشتاج (مقاطعة المنتجات الإماراتية) الذي احتل صدارة منصات التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، وسط رفض متصاعد للممارسات الإماراتية في المنطقة، من ناحية الهرولة إلى التطبيع مع الصهاينة بترحيب غير مسبوق، في مقابل التآمر على الشعوب العربية والإسلامية. 
وكتب حساب "الوسم": هذه سلسلة بأهم المنتجات الإماراتية بحسب قطاعاتها .
علامة ممنوع الدخول قطاع المنتجات الغذائية:
#مقاطعه_المنتجات_الاماراتيه
https://twitter.com/UAE_boycottee/status/1340613210911756289
أما الصحفي السعودي تركي الشلهوب فكتب:

هل أنت سعودي؟
الإمارات تتآمر عليك وعلى بلدك
هل أنت سوري؟
الإمارات تدعم بشار الأسد
هل أنت فلسطيني؟
الإمارات طبعت وتدعم الاحتلال اقتصاديا
هل أنت يمني؟
الإمارات تحتل أرضك وتقتل اخوتك
هل أنت ليبي؟
الإمارات أشعلت الحرب الأهلية في بلدك
قاطعوها !
https://twitter.com/TurkiShalhoub/status/1340638077824290817
أما حساب "خط البلدة" فغرد نقلا عن .د.عبدالله النفيسي: الإمارات هي إسرائيل الخليج وأن ما سيحدث فيها في المستقبل سوف يفاجئ الجميع!
#مقاطعه_المنتجات_الاماراتيه
https://twitter.com/UAE_boycottee/status/1340589553460129794
وكتب المفكر المعروف: محمد المختار الشنقيطي: "#مقاطعة_المنتجات_الإماراتية لا تقل أهمية في نصرة الإسلام عن #مقاطعه_المنتجات_الفرنسيه54 بعد أن أنفق سفهاء أبوظبي مليارات الدراهم في سفك دماء المسلمين، وتدمير أوطانهم، وخدمة أعدائهم، والحرب على أحرارهم وأبرارهم. وقد فعلوا كل ذلك بطرا ورياء الناس.. فقاطعوهم قطع الله دابرهم"
https://twitter.com/mshinqiti/status/1340646472170299393
وعلق ناشط فقال: كيف أصبحت الإمارات اليد اليُمنى لإسرائيل؟
#مقاطعة_المنتجات_الاماراتية
https://twitter.com/UAE_boycottee/status/1340604861574950912
وغرد حساب "مفتاح": "وفقا لموقع "Globes" الإسرائيلي فإن هناك تخطيط إسرائيلي-إماراتي مسبق لنقل النفط عن طريق ميناء إيلات أو من خلال بناء أنبوب من الإمارات عبر السعودية لإسرائيل.. ابن زايد يدعم إسرائيل أكثر من الصهاينة أنفسهم!
#مقاطعة_المنتجات_الإماراتية
https://twitter.com/keymiftah79/status/1340649150510231554
مؤخرا 4 شركات إسرائيلية افتتحت مصانع في الإمارات، وهي:
-تنوفا لصناعة الألبان
-صودا ستريم للمشروبات الغازية
-شركة ديلك لصناعة الزيوت والمشتقات النفطية
-شركة مدترونيك لصناعة الأجهزة الطبية
سيتم تصدير منتجات هذه الشركات إلى الدول العربية باسم الإمارات
#مقاطعة_المنتجات_الإماراتية
https://twitter.com/TurkiShalhoub/status/1340602845586993152
أما الإعلامية بقناة الجزيرة غادة عويس فكتبت عبر حسابها على تويتر: "تحقيق لصحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية:
"دبي تحولت إلى وجهة مفضلة للإسرائيليين لسياحة الجنس وهي بيت الدعارة الأكبر في العالم".
سؤالي: لماذا يحقّ للصحافة الإسرائيلية عند النظام الاماراتي ما لا يحقّ للصحافة العربية"؟
https://twitter.com/ghadaoueiss/status/1340009342247026688